facebooktwitteryoutuberss

لجأت المغنية سلمى رشيد إلى حسابها بإنستغرام للرد على حملة الانتقادات الواسعة التي طالتها عقب أدائها للنشيد الوطني خلال المباراة الإستعراضية التي اختضنها ملعب الشيخ محمد لغضف يوم الثلاثاء 6 نونبر الجاري، بمناسبة الذكرى الـ43 للمسيرة الخضراء.

ونشرت سلمى رشيد فيديو حاولت أن تبدو فيه غير مكترثة بالهجوم الذي تعرضت له، حيث استغربت من الضجة خلفتها الطريقة التي أدت بها النشيد الوطني ، مؤكدة أنها لم تكن تسمع نفسها تغني بسبب صوت الجمهور.

ونفت سلمى أن تكون قد أخطأت في كلمات النشيد معتبرة أنها ليست المرة الأولى التي تؤديه، رغم أنها بالفعل وقعت في الخطأ عندما قالت :”إخوتي هاهيا” بدل “إخوتي هيا”.

جديد الاغاني

جديد الاغاني