facebooktwitteryoutuberss

قال جوهان بيرلاندت رئيس مجلس إدارة مجموعة بيزيكس، إحدى مقاولات المجموعة المكلفة ببناء برج محمد السادس، إن هذا الصرح المعماري، سيعزز “إشعاع” المملكة المغربية وسيكون إنجازا يفتخر به كل المغاربة.

وشدد بيرلاندت في كلمة ألقاها بين يدي صاحب الجلالة الملك محمد السادس، خلال حفل الإطلاق الرسمي لإشغال بناء برج محمد السادس، على روابط الصداقة التي تجمع المملكتين المغربية والبلجيكية، مشيرا إلى أنه يتم اليوم تثمين هذه الصداقة “بأفضل الطرق: من خلال البناء المشترك لشيء جميل، شيء كبير”.

وأشار بيرلاندت، من جهة أخرى إلى أن مجموعته شاركت، خلال السنوات الأخيرة في مجموعة من المشاريع بالمغرب، لاسيما مشروع توسيع ميناء طنجة المتوسط 2، مبرزا أن البنيات التحتية المينائية الطموحة تجسد بجلاء الرؤية المستنيرة لجلالة الملك بخصوص مستقبل المملكة المغربية.

وأضاف بيرلاندت” أنه في كل المشاريع التي شاركت فيها بيزيكس، “أعجبنا بدينامية المملكة والاحترافية العالية التي يتمتع بها محاورونا وشركاؤنا”.

وبعدما سلط الضوء على الخبرة الدولية التي تتمتع بها “بيزيكس” في هذا المجال، لاسيما بناء برج خليفة بدبي، الذي يعد أكبر برج بالعالم، أكد السيد بييرلاندت أن مجموعته تحرص تمام الحرص، وخلال أي مشروع من مشاريعها على الإنصات لزبنائها وإيجاد حلول، واحترام المعايير الأكثر صرامة في مجال السلامة، والجودة والبيئة، واحترام التزاماتها.

جديد الاغاني

جديد الاغاني