facebooktwitteryoutuberss

نجحت المصالح الأمنية بالمضيق وفي وقت قياسي من فك لغز عملية السرقة التي تعرض لها محل تجاري بالمدينة والتي نتج عنها اختفاء خزنة حديدية بها مبلغ مالي يناهز 17 مليون سنتيم.

وقالت مصادر محلية أن التحريات التي باشرتها الشرطة يوم أمس الأحد بعد وقوع الحادث أدت إلى الاشتباه في أحد العاملين بالمحل، ليجري تفتيش بيته حيث تم العثور هناك على الخزنة المسروقة والمبلغ بالكامل.

هذا وقد تم اعتقال الجاني ووضعه رهن تدابير الحراسة النظرية إلى حين إحالته على وكيل الملك.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني