facebooktwitteryoutuberss

قالت وكالة الأنباء الإيطالية الرسمية "أنسا" إن عمليات تنقيب جديدة في موقع مدينة بومبي القديمة المدفونة كشفت عن هياكل عظمية كاملة لأشخاص كانوا يبحثون عن ملاذ من ثوران بركان فيزوف في العام 79 بعد الميلاد

وصرح ماسيمو أوسانا، مدير موقع بومبي الأثري، لأنسا إن الهياكل- التي يعتقد أنها لامرأتين وثلاثة أطفال- مازالت سليمة، ما يعني أنها تركت كما هي بالرغم من نهب الموقع على مدار قرون. ووصف أوسانا ذلك بأنه "كشف مفاجئ لكنه أيضا مهم للغاية للتاريخ."

عثر على الهياكل داخل منزل يحمل نقشا من الفحم يقول عنه مؤرخون إنه يرجع تاريخ الثوران الدامي إلى أكتوبر/ تشرين أول، بعد شهرين من الموعد المفترض سابقا. ويعتقد علماء الآثار أن القتلى سعوا للاحتماء في غرفة صغيرة لكنهم إما سحقوا عند انهيار السقف أو احترقوا بالسحابة النارية للبركان.

جديد الاغاني

جديد الاغاني