facebooktwitteryoutuberss

 تمكنت عناصر الأمن العمومي بمدينة وجدة، مساء أمس الثلاثاء ، من توقيف شخص من ذوي السوابق القضائية في التزوير واستعماله، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بتزييف أوراق مالية وعرضها للتداول والخيانة الزوجية.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه تم العثور بحوزة المشتبه فيه على 21 ورقة مالية مزيفة من فئة 100 درهم، وجهاز سكانير يشتبه في استخدامه في نسخ أوراق البنك. كما تم توقيف سيدة برفقته يشتبه في مشاركتها في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، كما يشتبه في تورطها في الخيانة الزوجية.

وأضاف البلاغ أن توقيف المشتبه فيهما جاء على خلفية شكاية سجلها ثلاثة من سائقي سيارات الأجرة، يؤكدون فيها توصلهم بمبالغ مالية مزيفة من المعنيين بالأمر أثناء نقلهما على متن سيارات الأجرة، وهو ما استدعى فتح بحث دقيق مكن من تشخيص هويتهما وتوقيفهما.

وأشار المصدر إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني