facebooktwitteryoutuberss

حذرت الجمعية المغربية لأمراض المناعة الذاتية ، من استمرار انتشار مرض "الذئبية الحمراء"، وضعف تشخيصه في المغرب، حيث أكدت الدكتورة خديجة موسيار، أن هذا المرض النادر يؤثر على حوالي ألف امرأة مغربية، ويهدد أعضاءهن الحيوية وقد يتسبب في الوفاة.

وأوضحت يومية "الأحداث المغربية" في عدد الخميس، أن المرض غالبا ما يصيب النساء في فترة الشباب، وتستمر المعاناة فترة طويلة لأن التشخيص عادة ما يكون متأخرا، بسبب الأعراض الكثيرة للمرض والمختلفة من شخص لآخر.

وأضافت اليومية نقلا عن رئيسة الجمعية المغربية لأمراض المناعة الذاتية، أن المرض يهاجم جميع الأعضاء تقريبا، مما يؤدي إلى عواقب تهدد الحياة، خاصة أثناء الحمل. 

ويعد هذا المرض من أمراض المناعة الذاتية، التي يهاجم فيها جهاز المناعة خطأ خلايا الجسم السليمة في أجزاء مختلفة.

 

جديد الاغاني