facebooktwitteryoutuberss

نشر الكاتب الصحافي اليمني، سام الغباري، مقطع فيديو على حسابه على موقع تويتر، قال إنه لعراقي شيعي “يقوم بنحر ابنه تقربًا بدمائه للإمام الحسين خلال احتفالات الشيعة بذكرى عاشوراء”.

ويظهر في المقطع المصور شخصا وهو يقتاد ابنه الصغير، متخطيا به الجماهير، ليناوله أحد الحاضرين سيفًا.
وتتابع فصول المشهد الدموي بأن يقوم الأب بطرح ابنه أرضًا، ونحره وسط تهليل وتكبير من المحيطين به، وكأن ما فعله يكافئ ما فعله سيدنا إبراهيم، مع ولده إسماعيل.
ويحتفل الشيعة في العالم بذكرى عاشوراء، اليوم الخميس (20 شتنبر)، الذي قتل فيه الحسين بن علي، رضي الله عنه، في معركة كربلاء، بشكلٍ دمويّ وعنيف، يخالف ما هو معروف عند أهل السنة والجماعة في إحياء ذكرى عاشوراء بالصوم.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني