facebooktwitteryoutuberss

تتواصل ردود الافعال عقب تورط ملكة جمال الكون ( نهيلة أمقلي) المعروفة بلقب "باربي المغرب" ، في حادثة سير أدت إلى مقتل شابين بمراكش، حيث صرحت  والدة أحد الضحيتين أن ابنها ليس مشردا كما نشرت بعض المنابر الاعلامية، و انما كان يبحث عن عمل رفقة صديقه.

وتابعت المتحدثة في تصريح اعلامي أن ابنها لم يتمكن من العودة إلى المنزل ليلة الواقعة ، بعد أن حاول المبيت بأحد الفنادق بمراكش، لكن المبلغ المالي الذي كان يتوفر عليه لم يكن كافيا، ليقرر المبيت قرب شجرة بشارع آسفي قبل أن تدهسه ملكة الجمال بسيارتها.

وتابعت الام المكلومة على فراق فلذة كبدها في ذات التصريح ، أن تهور  ملكة جمال المغربية و فقدانها للوعي بسبب سكرها الطافح وتناولها المخدرات، كان سببا في مصرع ابنها.

هذا، و  أصرت ابتدائية مراكش على رفض ملتمس الدفاع المطالب بتمتيع (نهيلة ) بالسراح المؤقت ، وقررت تمديد فترة حبسها الاحتياطي إلى حين انطلاق أولى جلسات محاكمتها في 18 من شتنبر الجاري.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني