facebooktwitteryoutuberss

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيق الواتساب، في الساعات الأخيرة، صور قيل إنها لمحضر الخبرة التي أجراها الدرك الملكي على الفيديوهات الجنسية المنسوبة إلى الصحافي توفيق بوعشرين.

وأظهرت الصور شخصا مع مجموعة من الفتيات في أوضاع حميمية على كنبة داخل مكتب.

وكانت هيأة المحكمة توصلت، يوم الاثنين الماضي (10 شتنبر)، بنتائج الخبرة التي أنجزت على الفيديوهات، ووزعت نسخ منها على دفاع أطراف القضية والنيابة العامة.

وقال المحامي مبارك المسكيني، عضو دفاع المشتكيات، عقب الجلسة التي عقدت الاثنين الماضي، إنه “بعد الاطلاع على الخبرة، الخلاصة النهائية التي توصلت إليها هذه الخبرة أكدت صحة التسجيلات وتطابق الصورة والصورة، وأكدت أن كل المشاهد صحيحة وسليمة ولم يطلها أي تغيير، وما نؤكد عليه هو أن الخبرة جاءت منسجمة مع ما قاله الضحايا، وما تقدم به دفاع الطرف المدني”.

جديد الاغاني

جديد الاغاني