facebooktwitteryoutuberss

بعد أقل من 24 ساعة على إعلان زوجها خبر إصابته بمرض السرطان، خلقت الفنانة المغربية دنيا بطمة جدلا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما استعرضت طاقم مجوهرات جديد، عبر حسابها الرسمي في إنستغرام، ولم تتفاعل مع مرض زوجها.

وتعرضت بطمة إلى السب والشتم من طرف مجموعة من متتبعيها، بدعوى أنها لم تقف إلى جنب زوجها في محنته.

ووسط الانتقادات التي واجهتها بطمة، فسر البعض صمتها إزاء مرض زوجها بأنها غاضبة منه، لأن محمد الترك عبر عن اشتياقه إلى “لمة العائلة”، في إشارة إلى زوجته السابقة وابنتهما حلا.

يذكر أن زوج الفنانة دنيا بطمة ووكيل أعمالها، محمد الترك، كشف أخيرا، إصابته بورم سرطاني خبيث، من خلال بث مباشر عبر صفحته في إنستغرام، ذرف فيه الدموع.

جديد الاغاني

جديد الاغاني