facebooktwitteryoutuberss

لا حديث لساكنة أكادير اليوم إلا عن الحادث المأساوي الذي شهدته المدينة أمس السبت بعدما تحولت جلسة مخدرات جمعت صديقين إلى محاولة اغتصاب أحدهما للآخر لتتطور الأمور إلى جريمة قتل بشعة.

وحسب الأخبار المتداولة، فإن الضحية لم يستطع مقاومة غريزته الحيوانية وحاول إجبار صديقه العشريني على مضاجعته، وهو الأمر الذي لم يتقبله هذا الأخير ليشتبكا فيما بينهما .

وأضافت المصادر أن الشاب استل سكينا خلال الشجار ووجه به طعنات قاتلة إلى غريمة قبل أن يفر من المكان.

هذا وقد تمكنت المصالح الأمنية في وقت قياسي من اعتقال الجاني فيما تم وضع جثة الضحية في مستودع الأموات.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني