facebooktwitteryoutuberss

أفادت مصادرنا  ان بلدة افورار اقليم ازيلال اهتزت ليلة الجمعة السبت على وقع توقيف أب اتهمته ابنته بمحاولة اغتصابها.

القصة بدأت حين اختفت الابنة البالغة من العمر 20 سنة عن الأنظار ، وانطلقت رحلة البحث عنها ونشر صورها بمواقع التواصل الاجتماعي ، وغابت لأيام عن منزل أسرتها ، إلا أنها وبعدما عادت فجرت فضيحة مدوية في وجه والدها ، وذلك حين أخبرت المحققين انها فرت خوفا من أبيها الذي كان يحاول اغتصابها.

ويضيف المصدر ان الدرك الملكي استدعى والدها واستمعوا له في محاضر رسمية وأنكر التهم الموجهة إليه ، فقرر الوكيل العام للملك باستئنافية بني ملال وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية رهن البحث الذي تشرف عنه النيابة العامة المختصة.

هذا وأخبرت الفتاة المشتكية والدتها بأنها فرت رفقة أحد معارفها إلى مراكش خلال فترة اختفائها، ومن المنتظر عرض الأب المتهم اليوم على انظار العدالة لتقول كلمتها في هذه القضية التي هزت افورار.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني