facebooktwitteryoutuberss

قام مهاجر مغربي مقيم بمدينة غرناطة باقليم الاندلس، بقتل زوجته الاسبانية البالغة من العمر 21 عاما، بداية الاسبوع الحالي، بعدما وجه لها طعنات مميتة بواسطة سكين.

و قال موقع "ايل اسبانيول" أن القاتل وجه عدة طعنات للضحية المدعوة "ليري غونزاليس خوستو "، داخل الشقة التي يعيشان بها منذ سنة و نصف ، حيث أكد الجيران أنهم استمعوا اليها تبكي خلال ليلتين متتابعتين قبل الجريمة.

وقام الجاني الذي يكبرها ب 17 سنة ، بنقلها على متن سيارته إلى مركز صحي قبل أن يتركها هناك و يلوذ بالفرار . 

هذا، و كانت الشابة الاسبانية عاطلة عن العمل ومسجلة لدى مكتب التوظيف التابع للبلدية ، وكان زوجها المغربي هو من يعولها ، علما أنها تركت طفلا صغيرا يتيما يبلغ من العمر سنتين.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني