facebooktwitteryoutuberss

كشفت منظمة "متقيش ولدي" فرع الدار البيضاء، عن واقعة صادمة تتعلق بتعرض طفلة تبلغ من العمر 4 سنوات للتحرش الجنسي من طرف والدها.

وأوضحت الجمعية في بلاغ أصدرته اليوم الأربعاء أنه "بلغ إلى علم المنسقة الجهوية لمنظمة “ماتقيش ولدي” بجهة الدار البيضاء سطات تعرض طفلة لتحرش جنسي من طرف والدها حسب أقوالها، ونظرا لأن الطفلة تم التخلي عنها من طرف أمها عندما كانت تبلغ من العمر 4 سنوات ومحيطها الذي لا يسمح برعاية الطفلة، فقد طالبت المنظمة الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، بفتح تحقيق في القضية وإجراء خبرة طبية ونفسية للطفلة مع وإيوائها بشكل استعجالي لدى دار لميمة لرعاية الأطفال".

وتابعت "ماتقيش ولدي"، أن "تفاصيل الجريمة تعود إلى فترة طويلة، حيث كانت الطفلة تهرب من الاعتداءات المتكررة لوالدها عند الجيران الذين عمدوا إلى تقديم شكاية لدى الدرك الملكي، بقيت على إثرها الطفلة بدون مأوى، ما دفع الجيران إلى الاتصال بفعاليات المجتمع المدني من أجل العناية بالطفلة، هذا الأمر الذي تقع مسؤوليته على عاتق الحكومة والمسؤوليين من أجل انقاذ الطفلة من جحيم الاعتداء الذي تعيشه وخطر التشرد الذي يطالها".

و طالبت المنظمة المذكورة ، الحكومة ، بالتعامل بجدية مع هذا الأمر وإسعاف الطفلة.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني