facebooktwitteryoutuberss

ألقت عناصر الدرك الملكي التابعة لسرية تنغير، الثلاثاء الاخير ، القبض على فتاة متلبسة بممارسة الدعارة ، بقلعة مكونة ، مع أحد زبنائها ، قبل أن يتضح أنها حاملة لفيروس نقص المناعة المكتسبة.

وحسب معطيات محلية، فإنه خلال عملية التطهير التي قام بها الدرك في حي "الدرب" بقلعة مكونة، تم القبض على الفتاة المتحدرة من مدينة أكادير، و التي جاءت لممارسة الدعارة بالمنطقة  منذ 4 سنوات.

وأثناء عملية البحث في منزل الفتاة، تم العثور على ملف طبي يؤكد إصابتها بمرض "السيدا" ، في حين أكدت للدرك أنها لا تزال تعالج من المرض.

و من المتوقع أن يتسبب انتشار خبر اعتقال الفتاة المصابة بفيروس "اﻻﻳﺪز "، في حالة من الخوف بين زبنائها، الذين مارسوا معها الجنس، دون علمهم بمرضها الخطير والمعدي .

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني