facebooktwitteryoutuberss

استيقــظ صباح يومه الأربعاء، المغاربة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، على وقع فضيحة من العيار الثقيل بعدما تم تداول فيديو بعدسة سائحة فرنسية يُعري واقع المستعجلات ببلادنا.

و حسب الفيديو الذي لم تختر السائحة توقيت توثيقه، يفضح واقع مستعجلات مستشفى ابن رشد بمدينة الدارالبيضاء ،بعدما دخلته صدفة لظروف صحية أجبرتها على ذلك.

ووصفت السائحة الفرنسية الفيديو بالسجن، حيث وثقت الفوضى و صراخ المرضى الذي تعالى وسط هذا المرفق الصحي الذي يعيش على هذه الأوضاع بشكل يومي و تأقلم معها المغاربة.

و يضع هذا الفيديو المسؤولين على قطاع الصحة في ورطة كبيرة على رأسهم وزير الصحة أنس الدكالي خصوصا بعد خطاب العرش الأخير الذي أكد من خلاله الملك محمد السادس النهوض بالقطاع.

جديد الاغاني

جديد الاغاني