facebooktwitteryoutuberss

كشفت أرقام رسمية صادرة عن بنك المغرب عن أرقام دقيقة تهم عملية تزييف العملة التي تتم بين الفينة والأخرى بالمغرب، حيث أكد التقرير أنه جرى سنة 2017 تداول 9 آلاف و753 ورقة نقدية مزورة.

وقالت صحيفة ليكونوميست أن سنة 2017 شهدت انخفاضا ملحوظا في تداول الأوراق المالية المزيفة بلغ حوالي 25 في المائة مقارنة مع السنة التي سبقتها.

وفي هذا السياق، تراجعت قيمة الأوراق النقدية المزورة إلى 6,1 مليون درهم مقابل 8,6 مليون درهم مزورة سنة قبل ذلك، أي بقيمة انخفاض تعادل 1,5 مليون درهم.

وأوضح البنك المركزي، أن هذا الرقم لا يمثل أي ضرر للاقتصاد الوطني.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني