facebooktwitteryoutuberss

علمنا من مصدر مطلع أن المصالح الأمنية، تتواجد في هذه اللحظات من يومه الأربعاء 25 يوليوز، داخل منزل صفيحي يوجد بسوق الكلب بمدينة سلا، للاستماع لشابة مريضة عقليا ولجدتها أيضا وذلك عقب تداول أنباء تشير إلى أن هذه الشابة كانت ضحية اغتصاب جماعي على يد 14 شخصا.

وأوضحت قريبة الشابة  قبل قليل، أن "غزلان" التي تعاني من مرض عقلي، كانت ضحية لاعتداء من 14 شخصا، داهموا "العشة" التي تقطن بها، مشيرة إلى أن واقعة الاغتصاب وإلى حدود الساعة تبقى غير مؤكدة.

وأكدت المتحدثة أن "غزلان" المعروفة بجمالها بالرغم من مرضها العقلي، كانت قبل مدة ضحية للاغتصاب على يد شخص هددها بواسطة السلاح الأبيض، مشددة في الوقت نفسه أن قريبتها وجدتهما، تعيشان الجحيم و"الحكرة" والحرمان والضياع داخل منزلهما الصفيحي، محملة المسؤولية للسلطات المحلية التي لم تتدخل لانتشالهما من الوضع اللا إنساني الذي تعيشانه منذ سنوات طويلة.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني