facebooktwitteryoutuberss

 علمنا أن الوكيل العام للملك باستئنافية بني ملال أعطى تعليماته للدرك الملكي بالفقيه بن صالح فتح بحث قضائي في ظروف وملابسات إقدام شاب على وضع حد لنفسه داخل مخفر الدرك الملكي.

ووفق مصدرنا فالشاب من ذوي السوابق العدلية يقطن بضواحي الفقيه بن صالح ،كان في حالة غير طبيعية ،فدخل في شجار مع والدته المسنة  ،حول مبلغ مالي رفضت تسليمه اليه ، فانهال عليها بالضرب ، ليصيبها بضربة قاضية على مستوى بطنها ، عجلت بنقلها إلى احدى مستشفيات الدار البيضاء ، لكن خطورة الاصابة والنزيف الدموي الداخلي الحاد أدى إلى وفاتها بقسم العناية المركزة.

وبمجرد تبليغ الدرك الملكي بالفقيه بن صالح تمكنوا من اعتقال الابن القاتل أول أمس ، ووضعوه رهن تدابير الحراسة النظرية ، إلا أنه باغت الدركيين وأمسك خيط من فراشه وشنق به نفسه بحديدة داخل مخفر الدرك الملكي.

هذا وجرى نقل جثة الهالك صباح اليوم الأربعاء الى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي ببني ملال ، من أجل اخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة أسباب الوفاة ، فيما فتحت القيادة الجهوية للدرك الملكي ببني ملال التحقيق من جانبها من أجل تحديد ملابسات هذه الواقعة التي هزت الرأي العام.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني