facebooktwitteryoutuberss

لاحديث لساكنة منطقة سيدي حمادي سوى عن فضيحة خيانة زوجية وصور تروج بالواتساب، أبطالها زوجة استغلت غياب زوجها الذي يعمل بالديار الأوروبية ،فربطت علاقة غرامية مع عشيقها وكانت تقضي معه معظم وقتها.

ويروي أحد السكان أن الزوج حل بالمغرب بشكل مفاجئ ، ودخل إلى منزله ، ولم تعد زوجته إلا في وقت متأخر من الليل ، فأمسك منها هاتفها النقال ليقف على هول الكارثة ، حيث عثر على صور وفيديوهات لزوجته رفقة عشيقها في وضعيات حميمية ،ولما واجهها بالحقيقة فرت الى وجهة غير معروفة.

ويضيف مصدرنا أن الزوج تقدم بشكاية في الموضوع للدرك الملكي ولوكيل الملك بالفقيه بن صالح ، ولايزال البحث جاريا لتوقيف المتهمين العشيقين اللذين اختفيا عن الأنظار هروبا من الفضيحة.

وحسب المصدر ذاته فالزوج يطالب العدالة بأن تأخذ مجراها وأن يتم توقيف أم أطفاله المشتبه فيها وعشيقها المحتمل وتقديمهما للعدالة لتقول كلمتها في حقهما.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني