facebooktwitteryoutuberss

نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي والمجتمع المدني بينو باللي قادرين على دعم المصالح العليا والوحدة الترابية ديال المغرب، قدام شركات عملاقة وعالمية بحال محرك البحث “غوغل”. 

ما دازت حتى 3 سنين على إطلاق حملة توقيعات على عريضة داروها نشطاء مغاربة موجهة لمحرك البحث “غوغل” كيطالبو فيها بتصحيح الخطأ اللي كينقص الطرف التحتاني ديال الخريطة المغربية على تطبيق غوغل ماب، حتى سمعات ليهم الشركة العالمية.

“غوغل” قرر، نهار الجمعة (20 يوليوز)، يحيد الخط اللي كيفصل المغرب عن الصحراء، واعترف بسيادة المغرب على الأقاليم الجنوبية للمملكة.

جديد الاغاني

جديد الاغاني