facebooktwitteryoutuberss

أطلق نشطاء مغاربة على صفحات موقع التواصل "فايسبوك"، حملة هذه الأيام اختاروا لها اسم "كن رجلا ولا تترك نساءك يخرجن بلباس فاضح"، وذلك تزامنا مع موسم الصيف الذي يشهد نوعا من التحرر في اللباس مقارنة ببقية فصول السنة.

و دعا أصحاب هذه الحملة الى "نشر ملابس الحشمة وإحياء دور الرجل داخل الأسرة".

وأثار هاشتاغ "كن رجلا"، المنقول عن حملة مماثلة بالجزائر، ردود أفعال مختلفة بين مؤيد لهذه الحملة و معارض لها ، حيث اعتبر نشطاء آخرون أن هذه الدعوات تختزل المرأة في جسدها ، مبرزين أن الامر يدخل في نطاق الحرية الشخصية.

و علقت ليلى المصدق على هذه الحملة قائلة "ادخل سوق الجهة للي ضارّاك، ما تقول ليا لا لبسي المايو لا اتستري لا غطي شعرك لا عري رجليك. كن رجل ولّا اشما بغيتي تكون غير ما تحسش براسك ان الرأي ديالك حول الجسم ديال النسا ضروري أو مفيد". 

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني