facebooktwitteryoutuberss

عاد الموقع الرسمي لرئاسة جمهورية جنوب إفريقيا إلى الاشتغال بشكل طبيعي، بعد أن قام “هاكرز” مغاربة بقرصنة الموقع.

وعمد القراصنة إلى جعل واجهة الموقع سوداء، وقد كتبوا عبارتي “الصحراء مغربية”، و”المغرب سيدكم”.
وتعليقا على ما جرى، قال خوسيلا ديكو، الناطق الرسمي باسم الرئيس الجنوب إفريقي إن “الطاقم التقني المشرف على الموقع الإلكتروني يعمل على حل المشكل”.
وأضاف ديكو في تصريح صحافي: “لا نعرف ما إذا كان الأمر يتعلق بعملية قرصنة، بينما يمكن أن أؤكد وجود تدخل على موقع الرئاسة، والتحقيق ما يزال جاريا للوقوف على الحيثيات”.

جديد الاغاني