facebooktwitteryoutuberss

ذكرت مصادر مطلعة أن أحد الشبان كان في حالة غير طبيعية وتحت تأثير حبوب الهلوسة ، قام بالعربدة داخل منزل أسرته ، ووجه طعنات خطيرة لوالده بواسطة سكين وأصابه على مستوى عينه وبطنه وساقه ، وكسر جميع اثاث المنزل من تلفاز وأبواب ونوافذ واواني ، وحاول اضرام النار في المنزل ، قبل أن يلوذ بالفرار ويختبئ في مكان غير معلوم.

وفي اتصال أحد الجيران بالجريدة أكد أن الضحية الأب يرقد لوحده بالمنزل ، ويعاني من جروحه البليغة ، ولايقوى على الحركة ، الشيء الذي منعه من وضع شكايته لدى مصالح الأمن والنيابة العامة ببني ملال.

ووفق ذات المصدر فالابن العاق كان ضمن العصابة التي روعت ساكنة أولاد احمدان ، وكسروا مجموعة من السيارات واعتدوا على ممتلكات المواطنين.

هذا وطالب السكان الذين اتصل بعضهم بالجريدة بضرورة فتح تحقيق من طرف السلطات القضائية والأمنية ببني ملال ، والاطلاع على حالة الأب الخطيرة والذي لايزال طريح الفراش الى حد كتابة هاته السطور.



جديد الاغاني