facebooktwitteryoutuberss

بعدما راج على وسائل إعلام فرنسية، بينها صحيفة “لوباريزيان”، أن ابنة الناخب الوطني هيرفي رونار تعرضت لاعتداء جنسي من طرف مشارك في سلسلة تلفزيونية في دولة فيجي، نقلت الصحيفة ذاتها تصريحاً لرونار يؤكد فيه أنه سيتبع المسطرة القانونية للتحقيق في ملابسات الحادث، الذي اعترفت به ابنته “كونديد” لمسؤولي وطاقم البرنامج التلفزيوني مباشرةً بعد وقوعه.

وفي ردّ جديد على الموضوع، قال رونار، في بيان نشره على حسابه على مواقع التواصل الاجتماعي: “قيلت أشياء كثيرة عن ابنتي كونديد، واخترنا أن نثق في العدالة في هذه القضية، ولكل طرف الحق في اختيار استراتيجيته.

جديد الاغاني