facebooktwitteryoutuberss

عادت شركة "إس دي إكس إنيرجي" لتعلن رسميا عن اكتشاف كميات هامة من الغاز الطبيعي في بئر جديدة نواحي مدينة العرائش.

وقالت الشركة في بلاغ نشرته أمس الاثنين على موقعها الالكتروني أن الاكتشاف الجديد تم على عمق يقارب 1158 متر، في المنطقة المعروفة بلالة ميمونة.

وأضافت الشركة أنها ستواصل إخضاع البئر لاختبارات جديدة طيلة 30 يوما القادمة، مؤكدة أن النتائج الأولية تفوق التوقعات، ومبشرة ببداية إنتاج قريبة.

للتذكير ، قرغم تزايد بلاغات الشركات العاملة في مجال التنقيب عن النفط والغاز في المغرب وتأكيدها على أنها توصلت إلى اكتشافات ملموسة، إلا أن الحكومة لازالت محافظة على سياستها الحذرة ولم تعلن أبدا عن أي شيء من جهتها.

 

جديد الاغاني