facebooktwitteryoutuberss

ذكرت مصادرنا أن الفقيه بن صالح اهتزت على وقع فضيحة خيانة زوجية بطلها إمام مسجد متزوج وعشيقته المتزوجة ، حيث جرى اعتقالهما ومتابعتهما من طرف النيابة العامة بابتدائية الفقيه بن صالح .

ووفق مصدر الجريدة فزوجة الامام راودتها شكوك بأن يكون زوجها على علاقة مع جارتها ، فتتبعت خطواتهما ، واغتنمت الفرصة وبحثت في هاتفه النقال ، لتكتشف صورا حميمية لهما ورسائل نصية عبر الواتساب، فقررت أن تتقدم بشكايتها للمحكمة في حق زوجها ، حيث تم الاستماع اليه رفقة عشيقته الجارة ، وتابعتهما المحكمة بتهمة الخيانة الزوجية.

يشار أن المشتبه فيه له 3 أبناء وهو امام مسجد بضواحي المدينة.

 

جديد الاغاني

جديد الاغاني