facebooktwitteryoutuberss

فجر الفنان العالمي الجزائري/المغربي "الشاب خالد"، قنبلة من العيار الثقيل عندما قال :"هناك الكثير من المجاهدين المغاربة والتونسيين الذين سالت دماؤهم على أرض الجزائر خلال الإستعمار".

وفي معرض رده على منتقديه بسبب حمله للعلم الوطني المغربي في حفلاته، قال ملك "الراي" في حوار تلفزيوني مع قناة "نوميديا" بحر هذا الأسبوع، "سكان الغرب الجزائري عاشوا وكبروا وتربوا مع المغاربة".

وأضاف "الشاب خالد" في لقائه مع القناة المذكورة، بأن الساكنة الجزائرية بالغرب والمغاربة، لهم نفس اللهجة والعادات والتقاليد، على حد تعبيره.

وشدد الفنان الدولي، على أن الشعب الجزائري والمغربي إخوة، في رسالة واضحة لمنتقديه الجزائريين بسبب حمله للعلم المغربي، أثناء إحيائه لحفلاته المباشرة.

كما أكد الفنان العالمي "الشاب خالد" في تصريحاته المشار إليها سلفا، بأنه حريص دائما على حمل العلم الجزائري والمغربي والتونسي، في كل المحافل الدولية.

للإشارة، فـ"الشاب خالد" المعروف بلقب "ملك الراي"، متزوج من مغربية، ويحمل الجنسية المغربية، ودائم الزيارات للمغرب.

 

جديد الاغاني