facebooktwitteryoutuberss

في تطور جديد في فضيحة التشالنج غير الأخلاقي الذي أطلقته مجموعة من ممتهنات الجنس، بتصوير نساء عاريات داخل الحمامات الشعبية، تقدمت مستخدمة في حمام “طيابة” في تمارة، أمس الجمعة، بشكاية لدى مصالح الأمن بالمدينة، بعدما تفاجأت بظهورها في أحد الفيديوهات التي جرى ترويجها في الفيسبوك والذي أثار هالة من الهلع والخوف في نفوس مرتادات هذه الفضاءات.

وكانت عدد من الصفحات الفيسبوكية النسائية قد عرفت إطلاق ” تشالنج “كيلوطي فوق راسي”، والذي يقوم على تصوير نساء عاريات داخل الحمام أو وضع قطعة ملابس داخلية على الراس والتقاط صورة وتقاسمها مع باقي الأصدقاء الافتراضيين.

جديد الاغاني

جديد الاغاني