facebooktwitteryoutuberss

كشف المطرب الشعبي "الظاهرة" ، يونس بولماني، عن تعرضه لحملة واسعة من الاهانة و الشتائم على صفحته بالفايسبوك، بعد الشهرة الواسعة التي حققتها أغنيته “حتى لقيت اللي تبغيني” في الايام الاخيرة.

و قال بولماني في تدوينة على صفحته الرسمية بالفايسبوك "السلام عليكم الإخوان اللي باقيين فايقين وحتا اللي ناعسين، أنا بعدا ما جانيش النعاس ملي ولاو شي وحدين كيسبوني بدون سبب وكيقولو بلي أنا غي عروبي، وهاد الشي اللي كندير بعيد عليا".

و ردا على الشتائم التي استهدفته ، مؤخرا ، تابع قائلا "الصراحة أنا غادي نجاوبهوم على قد نيتهم وكنقول ليهوم الحمد الله ما كتهمني لا شهرة و لا فلوس أنا الحمد الله سنين وأنا عايش بلي قسم الله، و الناس ديال المنطقة كلهم كيعرفو يونس اشً كيسوى”، مضيفاً: “سيرو سولو شحال من خويا عاونتو فالعرس ديالو ونشطت معاه وبقلبي صافي مكنطلب منو حتا فرنك ولا يعشيني".

و أنهى تدوينته بالقول "أنا الحاجة اللي غادي تجيب ليا الذل كنخليها ونزيد ما عندها ما تزيد عليا لا أنا لا عائلتي وشكرا، وتحية إجلال وتقدير لكاع الناس تللي كيحبوني وخا ما كيعرفونيش".

 

جديد الاغاني