facebooktwitteryoutuberss

وأخيرا وبعد سنوات من ظهورها في مشهد حميمي بمشهد في فيلم "احكي يا شهرزاد" المصري، خرجت الممثلة المغربية سناء عكرود، خلال الأسبوع المنصرم، بتدوينة طويلة عبر حسابها بالإسنتغرام، كشفت من خلالها عن الحقيقة الكاملة بخصوص ظهورها عارية في المشهد.

وأشارت عكرود في تدوينتها بأنها فخورة بالمشاركة في الفيلم المصري، مستغلة الفرصة للكشف عن حقيقة تصويرها للمشهد وهي عارية، مبرزة بأنها كانت ترتدي قميصا ينحصر عند الكتفين وسروال "جينز"، بينما كان يرتدي الممثل المصري "محمد حميدة سروالا رياضيا.

وكتبت عكرود في تدوينتها: "بالنسبة لفيلم احك يا شهرزاد والذي قدمته منذ عشر سنوات، أنا سعيدة بهذا العمل، كان تجربة بمعايير احترافية مختلفة وثقافة مختلفة تلزمني وحدي ولستم مجبرين على أن تحبوها أو تشاهدوها، ما أثارني فعلا هو الكم الهائل من المشاهدات لهذا الفيلم وحديث الكثيرين عنه ليس بالنقد المنطقي طبعا وإنما بالشتم والذم لشخصي، لزوجي ولكل من تجرأ ومدحني أو عبر عن حبه لي، أحب ان أوضح أمرا قد فات الكثيرين لجهلهم بصناعة السينما، في مشاهدي مع الفنان محمود حميدة، لم أكن عارية، ههه، بل ارتدي رداء ينحصر تحت الكتفين وسروال جينز، والممثل معي كان يبدو عاريا إلا أنه في حقيقة الأمر كان يرتدي سروالا رياضيا ولم يكن فوقي بل إلى جانبي، وكادر الكاميرا انحصر في إطار مقرب لي لا يتجاوز الصدر ليظهر الكتفان عاريان ولا يرى المشاهد اللباس الذي ارتديه، خيال بعض المشاهدين المشحون بالصور الجنسية المكبوتة المشوشة وميوله إلى تصديق أني كنت عارية هو نفسه الخيال الذي يحكم ويشتم وينفر ويسترق النظرات لتلك المشاهد دون غيرها، فإن سألته عن موضوع الفيلم تجده يتأتئ ويتلعثم مرتبكا لأنه لم يشاهد الفيلم".

akrid20222

جديد الاغاني